رفع الحاجب بالمنظار (شد الجبهة)

الحواجب هي أكثر المناطق بروزا في إظهار جمال العينين إلى الواجهة. تعطي الحواجب صاحبة الشكل الأنيق والمتناسقة مع وجه الجسم منظرا أكثر حيوية وجمالا للنظرات.
قد يتسبب الزمن والسن أو العوامل الوراثية التي قد تعطي الحواجب شكلا منخفضا بإعطاء الشخص مظهرا أكبر من عمره، عوضا عن كونه متعب وغضبان.
يساعد رفع الحاجب التجميلي على تغيير هذه الإفادات التي في وجه الشخص. بعد العملية سيمتلك الشخص صورة أكثر حيوية ونشاط أكثر من ذي قبل.
يمكن إجراء عملية رفع الحاجب التجميلية بشكل مفرد، كما يمكن إجراء عمليات تجميل الجفن العين والجزء الأعلى للوجه أو شد الجبهة معها.

العملية:

يتم إجراء هذه العملية تحت تأثير التخدير العام.
يتم عمل بعض التحليلات المخبرية بشكل مسبق لتجنب أي مشكلة قد تحدث.
تستمر العملية لمدة ساعة ونصف أو ساعتين. بعد استراحة المريض يمكن له الذهاب إلى منزله.

ما هي التقنية التي ستطبق في العملية؟

أحد تقنية هي تقنية شد الجبين بالمنظار.
يوضع ما مقداره 1 أو 2 سم من الفتحات أسفل الجلد ذو الشعر.
يجري عمل العملية بواسطة كاميرا وشاشة مراقبة، وهي تقنية يخفض بها الإحساس إلى الحد الأدنى.
ولأن العملية تجرى بداخل منطقة الشعر فإن الأثر لا يكون واضحا. ولقد وفرت الخيوط القابلة للذوبان راحة لا مثيل لها في فترة النقاهة لكونها أزالت ضرورة أن تزال الغرز. بالإضافة إلى ذلك فإن المرضى يستطيعون القيام بنظافتهم الشخصية والاستحمام وعمل المكياج فقط بعد يومين من العملية.
إن كان الشخص يعمل فإن لديه القدرة على العودة إلى مكان عمله في ظرف من أربعة إلى سبعة أيام.

Leave a Reply